عـاجل/بالفيديو :السديسي يدعو في خطبته “اللهم انصر الرئيس السيسي على الخـ ـائن محمد علي”

عـاجل/بالفيديو :السديسي يدعو في خطبته “اللهم انصر الرئيس السيسي على الخـ ـائن محمد علي”

على وقع دعوات باستكمال مظاهـ ـ ـرات 20 سبتمبر أيلول حتى إسقاط النظام المصري، يستمر وسم (#جمعه_الغضـ ـب_٢٥سبتمبر) في تصدر قائمة التفاعل على تويتر لليوم الثاني على التوالي.

وبعد استمرار التظاهر لأربعة أيام متتالية، في مدن وقرى مصرية مختلفة، يجدد ناشطون ومغردون مصريون دعواتهم لتظاهرات حاشدة في كل أنحاء مصر يوم غد الجمعة لتكون “جمعة غضـ تب” على غرار ما حدث إبان ثـ ـورة 25 يناير 2011.

هذا وقد نشر الاعلامي الدكتور حمزة زوبع فيديو لإمام الحرم المكي وهو يدعو للسيسي حيث قال “اللهم انصر عبدك الرئيس عبد الفتاح السيسي على الاخوان وعلى الخونة أمثال محمد علي ” ؛ هذا ولم يتسنى لنا التأكد من الخبر سوى من ذات المصدر.

ومع الساعات الأولى من صباح الأحد 20 من سبتمبر/أيلول الجاري، اشتعلت على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر حرب وسوم انتقل صداها على الأرض، تزامنًا مع مظاهـ ـ ترات دعا إليها الفنان ومقاول الجيش السابق محمد علي.

وكان وسم (#ارحل_يا_سيسي) قد تصدر الثلاثاء الترند المصري على موقع تويتر بأعلى التفاعلات، في ظل توقعات باستمرار الاحتجاجات واتساع رقعتها بعد تجديد الدعوات للتظاهر.

وأمس، شهدت محافظات ومدن وقرى مصرية، مظاهرات لليوم الرابع على التوالي تطالب برحيل الرئيس عبدالفتاح السيسي، وهتف المتظاهرون ضد النظام بشعارات مستلهمة من روح ثورة يناير التي أطاحت بنظام حسني مبارك عام 2011.

بينما شهدت بعض المناطق وقوع اشتباكات بين متظاهرين وقوات الأمن بعدما هاجـ ـ ـمتهم القوات وأطلقت قنابل الغاز عليهم لتفرقتهم.

وقالت مصادر للجزيرة، الثلاثاء، إن السلطات المصرية اعتـ ـقـ ـلت أكثر من 200 شخص على ذمة التحقيق في مظاهـ ـرات يومي الـ 20 والـ 21 من سبتمبر/أيلول الجاري.

وقال المحامي خالد علي في منشور على فيسبوك، إن من حققت معهم نيابة أمن الدولة في أحداث 20 سبتمبر، لا يقل عن 150 شخصًا، ووجهت لهم تهم وصفها بالأساسية مثل “الانضمام لجماعة إرهـ ـ ـابـ ـية، وبث ونشر إشـ ـاعات وأخبار وبيانات كـ ـاذبة، وإساءة استخدام وسائل التواصل”.

وأضاف أن بعض المتهمين أضيفت لهم تهم التمويل، وبعضهم أضيفت له تهم التجمهر أو التحـ ـريض على التجمهر، والبعض الآخر وجهت إليه تهم التعدي.

ومساء أمس الثلاثاء، اجتمعت قيادات محلية مع بعض أهالي قرية الكداية بمحافظة الجيزة، التي انطلقت منها شرارة مظاهرات 20 من سبتمبر/أيلول الجاري من أجل تهدئة الوضع في القرية ودعوة المواطنين لعدم التظاهر.

وتأتي دعوات الثورة ضد السيسي منذ أسابيع، في خضم غضب متصاعد بين المصريين بسبب قرارات هدم عدد كبير من المنازل والمساجد يجري تنفيذها حاليا على قدم وساق بعد تصريحات للسيسي هـ ـدد فيها باستخدام الجيش في عمليات الإزالة إذا تطلب الأمر.