شاهد ماذا حصل لرضوى الشربيني بسبب فيديو الحجاب

شاهد ماذا حصل لرضوى الشربيني بسبب فيديو الحجاب

فتح المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر تحقيقا عاجلا ضد الإعلامية بشبكة “سي بي سي” المحلية، رضوى الشربيني، على خلفية تشجيعها المحجّبات على التمسك بحجابهن، فيما حذفت قناة المقطع.

وتقدم “المجلس القومي للمرأة” بشكوى ضد الشربيني لدى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، تضمنت اتهامها بـ”إهانة غير المحجبات”، و”تشجيع التـ ـحـ ـرش والعـ ـنـ ـف ضد المرأة”.

هذا وتشهد منصات التواصل الاجتماعي في مصر حاليا حملة تضامنية واسعة مع المذيعة رضوى الشربيني بعد إحالتها للتحقيق بدعوى التقليل من شأن غير المحجبات.
وكان المجلس الأعلى للإعلام قرر فتح تحقيق عاجل مع المذيعة بسبب ما قال إنه “حديث حول غير المحجبات”، وذلك إثر فيديو دعمت فيه المحجبات وحثتهن على التمسك به.

ووجهت المذيعة الشابة رسالة إلى الراغبات في خلع الحجاب بسبب الضغوط أو المغريات، وحثتهن على التمسك به وذلك خلال برنامجها “هي وبس” الذي تقدمه على إحدى الفضائيات المصرية.

وقالت رضوى “لكل واحدة هي المحجبة الوحيدة في شلة صحابها أو في عيلتها أو في شارعها أو في شغلها، أوعي تقلعي الحجاب أنت أحسن مني ومن غير المحجبة 100 ألف مرة”.

وتابعت “غير المحجبة شيطان نفسها أقوى من إيمانها وقوتها”.

وبعد إحالة المذيعة للتحقيق أكدت دار الإفتاء المصرية على فرضية الحجاب من خلال تدوينة قالت فيها إن “الحجاب تكليف إلهي”.

وعبر الكثير من المصريين عن تضامنهم مع المذيعة المصرية، وتصدر وسم (#ادعم_رضوى_الشربيني) موقع تويتر، وقال كثيرون إن من ينتقد الحجاب ويدعو لخلعه لا تتم معاقبته، فلماذا تتم معاقبة من يدافع عنه؟

وتعليقا على دعم رضوى الشربيني للحجاب والمحجبات قال الداعية المصري عبد الله رشدي في تغريدة “كلمات جريئة تستحق الدعم لا اللوم، لكن بعضهم صارت دعوة الخير ثقيلة على نفوسهم فيحاربون أهلها ولا يطيقون سماعها”.